وقعت شركة البحر الأحمر للتطوير عقداً مع شركة التصميم البريطانية العالمية «فوستر وشركاه» لتصميم المطار الخاص بمشروع البحر الأحمر، وستقوم شركة التصميم البريطانية بتصميم المطار ومن المقرر أن يتسع لنحو مليون مسافر.

وأكد جون باجانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير أن منح عقد تصميم المطار خطوة بالغة الأهمية، كونه أول مشروعات البنية التحتية الرئيسة التي يتم تطويرها في تلك الوجهة"، وأضاف أيضاً "نتطلع إلى التعاون مع شركة فوستر لوضع تصميم مبتكر من شأنه أن يعزز تجربة زوار الموقع، ويحقق أهدافنا بمجال الاستدامة، ويمكّننا من تطوير مطار عصري يجسد روح المستقبل".

ومن جهته، صرح مدير الأستديو في شركة «فوستر وشركاه» جيرارد إيفيندين قائلاً "نتطلع إلى العمل مع شركة البحر الأحمر للتطوير لتحقيق رؤية هذا المشروع السياحي الأكثر طموحاً في العالم، حيث تم التفكير في مطار البحر الأحمر كبوابة للدخول إلى وجهة استثنائية ستقدم تجارب لا تُنسى للزوار،فبالإضافة إلى تصميم المطار المستوحى من ألوان الصحراء، سعينا أيضاً لمنح الزوار شعوراً بالراحة والإحساس بالرفاهية منذ عبورهم بوابة المطار حتى وصوله الوجهة وإقامتهم فيها".

هذا ومن المتوقع أن يبدأ استقبال الزوار بحلول نهاية عام 2022، وبالإضافة إلى المطار الدولي، ستتضمن المرحلة الأولى للمشروع تطوير 14 فندقاً ليوفر 3000 غرفة فندقية في خمس جزر، بالإضافة إلى منتجعين في المناطق الجبلية والصحراوية، فضلاً عن مرافق تجارية وترفيهية ومتاجر بيع بالتجزئة، ومرافق البنية التحتية الأخرى.